الاخبار

بيان من والي الجزيرة حول الاعتداء على رئيس اتحاد الشباب المسيحي

بيان من والي الجزيرة حول الاعتداء على رئيس اتحاد الشباب المسيحي
مدني : المشهد

لقد ظللنا في حكومة ولاية الجزيرة نتابع بقلق بالغ ما تعرض له الأستاذ أسامة سعيد رئيس الأتحاد العام للشباب المسيحي بالولاية والذي تم اقتياده ظهر أمس الجمعة إلي جهة مجهولة عبر مجموعة من المتفلتين وتم الاعتداء عليه جسديا ولفظيا ونحن إذ ندين هذا التصرف نعلن تضامننا الكامل مع جميع مكونات المجتمع بالولاية دونما تمييز بعرق أو دين وقد كانت مشاركتنا للطوائف المسيحية في أعيادهم واحتفالاتهم وإرسال وفود للمشاركة فى المحليات والوحدات الإدارية تجسيدا للوحدة الوطنية وحق أصيل لهذه الفئات كفلته ثورة ديسمبر المجيدة والتي جاءت لتحقيق العدالة والمساواة واعتماد مبدأ المواطنة والإنسانية في الحقوق والواجبات ؛ إن حكومة الولاية تدعم بقوة التعديلات القانونية الأخيرة عبر وزارة العدل و التي تصب في مزيد من المساواة بين جميع الأديان وليس بعيدا زيارة وزير الشؤون الدينية والأوقاف للولاية مؤخرا و التي تدعم اتجاهاتنا في تحقيق مزيد من المساواة ، إن من قام بهكذا عمل يريد أن يفسد العلاقة القوية والمتميزة بين مكونات النسيج المجتمعي المترابط في ولاية الجزيرة والذي يعد أنموذج بين الولايات وأننا نعد بحكومة الولاية بملاحقة الجناة ومحاسبة كل من تسول له نفسه صنع التفرقة والانشقاق بين مكونات الولاية ولن نسمح بتكرار هذه الأفعال ، كما وجهنا الاجهزة الأمنية بالتعامل الصارم مع هذه الحادثة ، وتم الاطمئنان على الأستاذ أسامة سعيد وهو الآن بصحة جيدة
عبدالله إدريس الكنين والي ولاية الجزيرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق