الاخبار

في اعترافات خطيرة طلاب يؤكدون إقتحام عصابات المخدرات للمدارس .

في اعترافات خطيرة
طلاب يؤكدون إقتحام عصابات المخدرات للمدارس ..
الخرطوم : المشهد
حذر الدكتور الصادق محمد عبدالحليم الأختصاصي النفسي من خطر إنتشار المخدرات بين الشباب وطالب المجتمع بالتكاتف لمنع تمدد المخدرات حماية للشباب ،وأشار الي أن خطر المخدرات لايقف عند التعاطي فقط ،وقال خلال حديثه لبرنامج ( مافي مشكلة ) علي قناة النيل الأزرق أمس أن ظهور شبكة أجنبية تستهدف أبناء السودانيين الذين يأتون من خارج السودان لتعاطي أنواع من المخدرات يعتبر أمرا خطيرا يتطلب التدخل والحسم السريع لتقنين وجود الأجانب بالسودان وضبطهم وتقييد حركتهم ،وقال أن النظام السابق منح الجنسية السودانية لأعداد كبيرة من الأجانب الأمر الذي أدي لأنتشار ظواهر دخيلة وغريبة علي المجتمع السوداني
وقالت الأستاذة ثريا ابراهيم الأختصاصية الأجتماعية أن الشباب المراهقين يحتاجون لرقابة دقيقة لكن للأسف نجد أن هناك أسر تتعاطي المخدرات وهنا يصعب المنع ،كذلك رفقاء السوء بالنسبة للأولاد والبنات وهناك إستدراج للشباب من خلال برامج تقام تحت سقف الترويح ،والأخطرحاليا هو أن هناك متعاطيين يتحولون الي مروجين وهناك يدخل الشخص في إطار دائرة الجريمة وهي جريمة كبيرة لها عقوبات تصل للأعدام والمؤبد .
وكانت مقدمة البرنامج نعمة عثمان قد أشارات الي خطر المخدرات وأهمية تكثيف الرقابة علي الشباب خاصة طلاب الثانوي من الجنسين في ظل التمدد الواضح لهذا الخطر الذي يهدد مستقبل الشباب .
وتحدث للبرنامج عبر الهاتف الطالب ( أواب ) الذي يدرس بالمرحلة الثانوية حيث أكد وجود مروجين بعدد من مدارس الثانوي وأنه تعرض شخصيا لعملية ترغيب لتعاطي المخدرات داخل المدرسة ورفض الأنصياع لها وأضطر لترك المدرسة والأنتقال الي مدرسة أخري ،وقال أن هناك عصابات تستغل الطلاب لترويج المخدرات بين الطلاب وطالب الجهات المختصة بالتدخل لحسم الظاهرة الخطيرة . .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق